مهرجان اربيل السينمائي

الجمعة، 22 نوفمبر، 2013

وحده الله من يغفر اخراج نيكولاس هيندينغ ريفن 2013 (5/2,5)

وحده الله من يغفر
Only God Forgives
اخراج وسيناريو: نيكولاس هيندينغ ريفن
مدير التصوير: لاري سميث
تمثيل: ريان غوسلينغ- كريستين سكوت توماس- فيثايا بانسرينغارم
انتاج: الدنمارك- فرنسا- تايلند- الولايات المتحدة- السويد
النوع: جريمة- دراما- اثارة
زمن العرض: 90 دقيقة
تاريخ العرض: 22 ايار 2013



مع دوره السابق في فيلم (درايف) لذات المخرج (نيكولاس ويندينغ ريفن) يلعب الممثل (ريان غوسلينغ) شخصية المجرم الهادئ الطباع والمتناقض في مواقفه الانسانية، بإداء محكم يغلفه الغموض، فبعدما راح يساعد المجرمين في (درايف) ها هو يذعن بالهزيمة ومنطق القوة وينقذ ابنة قاتل اخيه في (وحده الله من يغفر) الغارق في الدماء وعالم الجريمة السفلي.
يمارس (جوليان) تجارة المخدرات بشكل سري عن ادارته طريق ناد للملاكمة وسط مدينة بانكوك، وذات يوم يقتل شقيقه الأصغر (بيلي: توم بيرك) بعد اغتصابه احدى الفتيات، فيتدخل (تشانغ: فيثايا بانسرينغارم) احد قادة الشرطة الفاسدين ويأمر والد الفتاة بالثأر لمقتل ابنته في محاولة لفرض العدالة. تصل (كريستيل: كريستن سكوت توماس) والدة (جوليان) للانتقام من قتلة ابنها الاصغر، وتؤجر من ينفذ ذلك الا ان المحاولة تفشل، فيبدا (تشاينغ) بالاقتصاص من الام وولدها.
قصة الفيلم عادية جدا ولا ملمح جديد فيها، بل هي عبارة عن مزيج تجاري لبعض الافلام الاسيوية مع الابهار الصوري الغربي، الا ان المخرج الدنماركي (نيكولاس ويندينغ ريفن) يطرح معالجة جديدة لها في تحريك المياه الراكدة عبر التلاعب بالإضاءة والتصوير اذ يهمن اللون الاحمر الممتزج مع لون الدماء على مشاهد الفيلم، فضلا عن استخدامه المتقن للقطات الطويلة وزوايا التصوير المدروسة والحركة البطيئة الامر الذي اضفى الكثير من الرهبة لاماكن الاحداث.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق